أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

تفسير: (وسخر لكم الشمس والقمر دائبين وسخر لكم الليل والنهار)

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تفسير: (وسخر لكم الشمس والقمر دائبين وسخر لكم الليل والنهار)

♦ الآية: ﴿ وَسَخَّرَ لَكُمُ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ دَائِبَيْنِ وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ ﴾.

♦ السورة ورقم الآية: إبراهيم (33).

♦ الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ﴿ وسخر لكم الشمس والقمر ﴾ ذلَّلهما لما يُراد منهما ﴿ دائبين ﴾ مقيمين على طاعة الله سبحانه وتعالى في الجري ﴿ وسخر لكم الليل ﴾ لتسكنوا فيه ﴿ والنهار ﴾ لتبتغوا من فضله ومعنى لكم في هذه الآية لأجلكم ليس أنَّها مسخَّرة لنا هي مسخَّرةٌ لله سبحانه لأجلنا ويجوز أنَّها مسخَّرة لنا لانتفاعنا بها على الوجه الذي نريد.

♦ تفسير البغوي "معالم التنزيل": ﴿ وَسَخَّرَ لَكُمُ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ دائِبَيْنِ ﴾، يَجْرِيَانِ فِيمَا يَعُودُ إِلَى مَصَالِحِ الْعِبَادِ وَلَا يفتران، قال ابن عباس دؤوبهما فِي طَاعَةِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ، ﴿ وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهارَ ﴾، يَتَعَاقَبَانِ فِي الضِّيَاءِ وَالظُّلْمَةِ وَالنُّقْصَانِ وَالزِّيَادَةِ.

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ahmdsat.rigala.net
مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لا يوجد حالياً أي تعليق

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى